باطنة وجهاز هضميصحة وطب

10 أعراض لالتهاب القولون المزمن

اعراض التهاب القولون تظهر بسبب مرض مزمن في البطانة الداخلية في القولون ناتج عن العدوى أو فقدان إمداد الدم ومرض الأمعاء الالتهابي (IBD) مما يتسبب في آلام البطن ودم أو مخاط في البراز.

وفي مقالنا سنتعرف على تشريح القولون وعلامات التهابه وما الأسباب والأنواع المختلفة وطرق العلاج والتشخيص والوقاية ومدى خطورة التهابات القولون.

تشريح القولون

  • القولون جزء في نهاية الأمعاء الغليظة ويمثل المحطة الأخيرة في رحلة الطعام عبر الجهاز الهضمي .
  • قد تسبب العدوى أو الإصابة تهيج أو تورم انسجة القولون مما يؤثر على إخراج البراز، ويسبب الألم والإسهال وأحيانًا الدم.

اعراض التهاب القولون  

قد تشمل العلامات العامة لالتهاب القولون ما يلي:

  • ألم أو الرقة في البطن
  • الاكتئاب.
  • فقدان الشهية مما يسبب فقدان الوزن السريع
  • أوجاع وآلام في المفاصل
  • إعياء
  • التغييرات في عادات الأمعاء مع الإسهال أو الإمساك.
  • حُمى
  • تورم في أنسجة القولون أو احمرار في سطح القولون
  • قرح على القولون قد تنزف
  • المخاط أو الدم في البراز ونزيف المستقيم

قد تشمل اعراض التهاب القولون الأخرى:

  • الانتفاخ، وعسر الهضم
  • حموضة المعدة، ومرض الجزر المعدي المريئي.
  • التشنجات، وإلحاح الأمعاء والعديد من الآلام غير المريحة الأخرى في الجهاز الهضمي.

التشخيص

يعتمد التشخيص على ملاحظة اعراض التهاب القولون وتشمل الاختبارات:

  • الأشعة السينية للقولون
  • اختبار البراز للدم والقيح
  • التنظير السيني وتنظير القولون.
  • ثقافات البراز 
  • اختبارات الدم، بما في ذلك اختبارات كيمياء الدم ومعدل ترسيب كريات الدم الحمراء المرتفع (ESR).

هل التهاب القولون مرض خطير؟

  • يوجد أنواع مختلفة من التهابات القولون بعضها بسيط وسهل العلاج مثل عدوى التسمم الغذائي. وبعض أنواع التهاب القولون تسبب اعراض مزمنة يصعب علاجها ولا تختفي مما يسبب أضرارًا جسيمة بالقولون بمرور الوقت. 

اقرأ ايضا

أسباب التهاب القولون

  • يوجد أنواع مختلفة من اعراض التهاب القولون التي لها أسباب مختلفة كالتالي:

الالتهاب المعدي

  • ينتج عن عدوى فيروسية أو بكتيرية أو طفيلية خاصة السالمونيلا والإشريكية القولونية عند تناول أو شرب طعام أو ماء ملوث. 
  • عادة ما يكون مؤقتًا وقد يحتاج إلى مضادات حيوية لعلاج العدوى.

الغشائي الكاذب 

التهاب الأمعاء والقولون الناخر (NEC) 

  • عدوى معوية تصيب الأطفال الخدج لضعف أجهزتهم المناعية مما يسبب اعراض التهاب القولون.

القولون التحسسي 

  • يؤثر على الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية بسبب عدم تحمل الطعام  وحليب الألبان (عدم تحمل اللاكتوز) أو حليب الصويا 

القولون الإقفاري 

  • أحد الآثار الجانبية لمتلازمة نقص تروية الأمعاء عندما لا تحصل الأمعاء على كمية كافية من الدم بسبب انسداد الأوعية الدموية أو تصلب الشرايين.

أمراض الأمعاء الالتهابية (IBD)

  • مجموعة من الحالات التي تسبب التهابًا مزمنًا في القولون وتشمل التهاب القولون التقرحي والمجهري ومرض كرون. وتحدث بسبب أمراض المناعة الذاتية.

القولون الإشعاعي

  • أحد الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعي الذي يستخدم لعلاج أنواع معينة من السرطان وعادة ما تكون اعراض التهاب القولون مؤقتة.

القولون الانحرافي 

  • أحد الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث لدى الأشخاص الذين خضعوا لفغر القولون.

وتشمل عوامل الخطر الإصابة بالتهاب القولون ما يلي:

  • انثقاب الأمعاء  
  • التهاب القولون الخاطف أو تضخم القولون السام.
  • زيادة خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم 

علاج التهاب القولون

يعتمد اختيار العلاج المناسب على مدى وشدة اعراض التهاب القولون كالتالي:  

  • تتطلب العدوى البكتيرية مضادات حيوية و العدوى الفيروسية السوائل.
  • يمكن استخدام الأدوية المضادة للالتهابات لعلاج مرض التهاب الأمعاء (IBD) في البداية ويمكن إضافة الأدوية التي تثبط جهاز المناعة إذا لزم الأمر. 
  • قد تكون الجراحة خيارًا في الحالات الشديدة، بما في ذلك استئصال القولون والأمعاء الدقيقة.
  • يبدأ علاج التهاب القولون الإقفاري بالسوائل الوريدية لإراحة الأمعاء ومنع الجفاف وقد نحتاج لعملية جراحية لإزالة أجزاء من الأمعاء فقدت إمدادات الدم.
  • يمكن علاج الإسهال وآلام البطن في المنزل من خلال النظام الغذائي لمدة 24 ساعة والراحة وتناول الباراسيتامول للألم.

هل يمكن الوقاية من اعراض التهاب القولون؟

قد تساعد النصائح التالية في منع ظهور الأعراض:

  • الحد من الألياف والدهون والتركيز على الأطعمة اللينة المطبوخة جيدًا.
  • تجنب الأطعمة شديدة الالتهاب مثل الأطعمة السريعة والمعالجة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والدهون.
  • تناول المزيد من الدهون غير المشبعة الصحية لتهدئة الالتهابات مثل زيت الزيتون والأفوكادو والمكسرات والأسماك الزيتية.
  • الحد من التوتر عن طريق ممارسة التأمل واليوجا وتمارين اليقظة.

المصادر

وفي نهاية مقالنا؛ هدفنا في موقع مقال بلس هو إثراء المعرفة بالأدوية والأمراض والأسباب والأعراض وليس التشخيص أو الوصف لأننا ندرك أن الوقاية خير من العلاج. دمتم جميعًا بخير.

Manar Ahmed

صيدلانية أعمل في مجال الطب الوقائي شغوفة بالبحث والسعي لتبسيط المعلومات وتنمية حس الإدراك لدى القارئ العربي بمختلف مجالات الصحة والدواء والصحة النفسية وجميع ما يهم الأسرة والمجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments