تحاليل طبيةصحة وطبهرمونات

تحليل هرمون البرولاكتين PRL في الدم بالتفصيل

تحليل هرمون البرولاكتين في الدم PRL يقيس كمية هرمون الحليب الذي الغدة النخامية لتحفيز نمو الثدي وإنتاج حليب الثدي أثناء الحمل وبعد الولادة. 

وفي مقالنا سنعرف لماذا يطلب اختبار هرمون الحليب وكيفية الاستعداد للاختبار وهل يتطلب الصيام وتفسير النتائج.

هرمون الحليب

  • عادة ما تكون مستويات البرولاكتين مرتفعة عند الحوامل والمرضعات ومنخفضة في الرجال والبنات.
  • قد تشير مستويات البرولاكتين المرتفعة فوق الطبيعي إلى وجود ورم في الغدة النخامية (ورم البرولاكتين) الذي يتسبب في فرط إنتاج البرولاكتين. 
  • عادة ما تكون الأورام البرولاكتينية حميدة (وليست سرطانية). ولكن إذا تركت هذه الأورام دون علاج، فإنها قد تسبب أضرار للأنسجة المحيطة.

لماذا يطلب تحليل هرمون البرولاكتين؟

غالبًا ما يستخدم اختبار هرمون الحليب في الحالات التالية:

  • تشخيص ورم البرولاكتين (نوع من ورم الغدة النخامية) واعراض ارتفاع هرمون الحليب مثل: إنتاج الحليب دون الحمل أو الرضاعة، الصداع، إفرازات من الحلمتين، تغيرات الرؤية، فترات الحيض غير المنتظمة، العقم، ألم العضلات، التثدي في الرجال، انخفاض الرغبة الجنسية، نقص الطاقة.
  • معرفة سبب عدم انتظام الدورة الشهرية لدى البنات قبل الزواج أو المرأة بعد الزواج أو العقم
  • التحقق من أسباب ضعف الرغبة الجنسية أو ضعف الانتصاب لدى الرجال.
  • مراقبة التحسن بالأدوية أو بعد الجراحة للتخلص من الورم البرولاكتيني.

إجراءات تحليل هرمون البرولاكتين 

  • لا يوجد تحضير خاص لاختبار البرولاكتين. وقد يُطلب من المرضى الصيام عن تناول الطعام وشرب الماء فقط لمدة 9 إلى 12 ساعة قبل الاختبار.
  • وقد يطلب منك التوقف عن تناول بعض الأدوية التي تؤثر على مستوى هرمون الحليب في الدم، مثل حبوب منع الحمل وأدوية ارتفاع ضغط الدم ومضادات الاكتئاب.
  • يتم سحب الدم بعد 3 إلى 4 ساعات من الاستيقاظ في الصباح حيث تتغير مستويات البرولاكتين على مدار اليوم، ولكنها عادة ما تكون أعلى في الصباح الباكر.
  • يجب ألا يستغرق الأمر أكثر من بضع دقائق لجمع العينة اللازمة للاختبار.
  • يتم الضغط على المنطقة وضمادة لإيقاف النزيف ومنع الكدمات بعد إزالة الإبرة من الوريد.
  • عادة ما تظهر النتائج في غضون أيام عمل قليلة.  

اقرأ أيضا

سعر تحليل هرمون البرولاكتين

  • تعتمد تكلفة اختبار هرمون الحليب على عدد من العوامل بما في ذلك الحالة التأمينية، ومكان إجراء الاختبار، ورسوم المختبر.

نتائج تحليل هرمون البرولاكتين

يتضمن تقرير الاختبار معلومات حول النطاق المرجعي المستخدم لتفسير نتائج البرولاكتين. ولا يوجد مستوى برولاكتين طبيعي ثابت لجميع الأشخاص؛ حيث تعتمد النتائج على عدة عوامل، مثل:

  • الحالة الصحية للفرد
  • سبق إجراء اختبار البرولاكتين.  
النتائج الطبيعية
  • من الطبيعي أن يكون لدى الحوامل أو المرضعات مستويات عالية من البرولاكتين. 
النتائج غير الطبيعية
  • ارتفاع البرولاكتين الموجود في الاختبار الأولي في غير الحوامل علامة على فرط برولاكتين الدم، لذلك، قد يُطلب إجراء اختبار متكرر بعد فترة من الصيام لتأكيد التشخيص لأن مستويات البرولاكتين تتأثر بأطعمة معينة.
  •  نادرًا ما يتم تشخيص المرضى بنقص البرولاكتين الذي يسبب عدم القدرة على إنتاج حليب الثدي بعد الولادة.

قد يحدث فرط برولاكتين الدم بسبب:

  • الفشل الكلوي.
  • مشاكل الغدة الدرقية 
  • الأمراض التي تؤثر على مناطق الدماغ مثل منطقة ما تحت المهاد أو الغدة النخامية أو ورم البرولاكتين. 

هل اختبار البرولاكتين دقيق؟

  • لا، لا يحدد تحليل هرمون البرولاكتين السبب الكامن وراء ارتفاع مستويات البرولاكتين، لذلك عادةً ما يكون اختبار المتابعة ضروريًا.
  • كما تؤثر بعض العوامل على نتائج اختبار البرولاكتين بما في ذلك مستويات التوتر والتمارين الشاقة وفحوصات الثدي وتحفيز الحلمة والوجبات التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين واستخدام بعض الأدوية.

المصادر

وفي نهاية مقالنا؛ هدفنا في موقع مقال بلس هو إثراء المعرفة بالأمراض والأسباب والأعراض والتوعية بالعلاجات البديلة وليس التشخيص أو الوصف لأننا ندرك أن الوقاية خير من العلاج. دمتم جميعًا بخير.

Manar Ahmed

صيدلانية أعمل في مجال الطب الوقائي شغوفة بالبحث والسعي لتبسيط المعلومات وتنمية حس الإدراك لدى القارئ العربي بمختلف مجالات الصحة والدواء والصحة النفسية وجميع ما يهم الأسرة والمجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments